تحية  إلى إعلان دمشق ونشد على أيديكم

 

تابعنا وبترحيب حار حوارات  القوى الديمقراطية الرئيسية في سورية وما نتج عن ذلك من إعلان دمشق , إننا نحيي هذه المبادرة ونتبناها ونضع أنفسنا نحن العاملين في مركز دمشق للدراسات النظرية والحقوق المدنية في عداد المناضلين من أجل نجاحها .

مركز دمشق للدراسات النظرية والحقوق المدنية